حكايات أطفالقصص أطفال قصيرة

قصة قصيرة للاطفال قصة الجمال و الأبناء الثلاثة من أجمل قصص الأطفال

قصة قصيرة للاطفال قصة الجمال و الأبناء الثلاثة من أجمل قصص الأطفال
قصة قصيرة للاطفال قصة الجمال و الأبناء الثلاثة من أجمل قصص الأطفال

قصة اليوم قصة قصيرة للاطفال من أشهر القصص التي تلهمنا فكرة مهمة جدا و طريقة من التفكير لحل المشاكل.

قد يعجبك أيضا : قصة الارنب والسلحفاة بثلاثة صيغ مختلفة ما الذي يمكن تعلمه من قصة الارنب والسلحفاة

قصة قصيرة للاطفال قصة الجمل و الأبناء الثلاثة من أجمل قصص الأطفال

يحكى أنه كان هنالك شيخ كبير له ثلاثة أبناء يسكن معهم في الصحراء و كان لديهم 17 إبلا، و كانت الإبل هي مصدر عيشهم و يستعملونها في التجارة هناك.

و لما توفي الشيخ الكبير ترك وصية لأبناءه الثلاثة، و بعدما انتهت مراسم الدفن بعد مدة قرأ الأولاد الوصية و كان فيها تقسيم الإبل على الأبناء بطريقة مختلفة حيث لا يكون لكل وحيد نصيب من الجمال.

لكن المشكل كان أن نصيب كل واحد عدد لا يقبل عدد الإبل الإجمالي القسمة عليه.

جاء في الوصية : ” يكون للولد الأكبر النصف و للإبن الوسط الثلث و الإبن الصغير يأخد التسع”

وجد الأبناء مشكلة في الوصية فلا النصف و لا الثلث يمكن استخراجه من العدد الكلي للإبل الذي هو 17 فضلا عن التسع.

و مضت أيام و الحال على ما هو عليه دون أن يجدوا حلا.

و عندما شعر الأبناء باليأس من فهم الوصية توجهوا الى شيخ عرف عليه الحكمة و الذكاء و سألوه عن معنى الوصية.

فهم الشيخ الوصية و ووجد الحل بسهولة و قال للأولاد :

هلا قمتم و أحضرتم الإبل الى هنا.

قام الولد الأكبر بإحضار السبعة عشر إبلا الى دار الشيخ و قام الشيخ و أضاف ابلا من عنده إليها فأصبح المجموع ثمانية عشر (18).

بقي الأولاد يشاهدون الشيخ دون أن يفهموا ما يفعله.

حل الوصية

قال الشيخ الآن إقرأوا الوصية :

قال الإبن الأكبر : ” يأخد الإبن الكبر النصف”

فقال الشيخ : النصف إذا هو تسعة (9) حيث أن 9 = 2 / 18

أخد الإبن الأكبر 9 من الإبل و بقي تسعة أخرى و قال الشيخ أكملوا الوصية.

قال الإبن الوسط : ” يأخد الإبن الوسط الثلث”

فقال الشيخ إذن الثلث ستة حيث 6 = 3 / 18

أخد الإبن الوسط ستة من الجمال (6) من الباقي و بقي ثلاثة من الجمال

لأن : 3 = (6 + 9) – 18

قال الشيخ : أكملوا الوصية.

قال الإبن الأصغر : ” يأخد الإبن الأصغر التسع “.

قال الشيخ : إذا التسع هو إثنان لأن 2 = 9 / 18

أخد الإبن إثنان من الإبل الثلاثة و بقي واحد فأخده الشيخ و قال : أما هذا فملكي و هذه الوصية كما يجب تفسيرها.

دهش الأبناء من حكمة الشيخ و كيف فك اللغز الذي لم يستطيعوا حله لأيام عديدة.

إقرأ أيضا : 6 قصص جحا من أجمل قصص جحا المضحكة

الفائدة من القصة :

في هذه القصة من قصص الأطفال اكتشفنا أن الذكاء ليس إلا البحث عن طريقة مختلفة لحل المشكل، كل مشكل له حل و لكن لابد أن ننظر الى المشكل من جوانبه المختلفة و عندها فقط تضهر لنا بشكل مجرد و نسطيع إيجاد الحل المناسب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاءا اغلق مانع الاعلانات فهي التي تجعلنا نستمر في تقديم محتوى جيد. شكرا لتفهمك